حالة وجود

صعدت مع صديقي في سيارته ليوصلني إلى البيت بعد سهرة ممتعة معه و مع أصدقاء آخرين، بعد أن انطلق و قبل أن يأخذني إلى البيت قال بأنه سيجلب شيئا من منزله فتوجه إلى منزله أولا و أوقف السيارة و خرج بينما بقيت جالسا أنتظره ليعود.
نظرت من النافذة باتجاه السماء، نجوم و قمر و الجو بارد ولا أصوات إلا بعض ما تصدره الطبيعة من أصوات حشرات أو حيوانات بعيدة و أصوات حركة الأشجار بتأثير حركة هواء خفيفة.

جاء إلى رأسي الزائر الدائم الذي يعمل على إعمال فكري في أشياء لم أستطع عادة أن أتحملها لضعف أو لجهل!، سألني: من أنت؟ لا بل ماذا أنت؟ ما الذي حولك؟ من هؤولاء؟ ماذا تفعل؟… أوقفته عند حد معين من الأسئلة لأحاول إجابة نفسي.
حتى الآن لم يشعر زائري بالملل من سؤالي و في كل مرة لا أجيبه إنما أكتفي بالشعور الغريب الناشئ و بالعودة إلى الامتزاج مع ما لست أعرفه إلا وفق جملة إحداثيات بسيطة موجودة أصلا و هي نفسها غريبة بما يكفي لإيقاف الرغبة بتحويل الأسئلة عليها بما يغلق أبوابا أكثر.
في كل مرة أتحدث مع أحد بأحاديث مماثلة أو أمرر له ورقة الأسئلة العتيقة يجيبني بأن هذا الوقت ليس مناسبا لهكذا أسئلة أو أن لا أجوبة أكيدة مهما فكرت أو أن الابتعاد عن هكذا أفكار و أسئلة أمر ضروري و ربما يشرح قناعات دينية أو موروثة أو … و حتى الآن لم أصل إلى شرح لحالة الوجود هذه.

أنا حالة وجود لشيء لست أعرف ما كان و ما سيكون و لا أعرف لاحقا فيما لو وُجِدَت حالة أخرى سأتذكر هذه فإلى أين تذهبون أيها البشر؟

Advertisements

الأوسمة:

2 تعليقان to “حالة وجود”

  1. uramium Says:

    لقد استيقظت ، بدأت

  2. Abdullah Says:

    والله ما فهمت شي !!

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: